الرئيسية | مقالات | دولة المؤسسات رغبة الاكثريه ..من يقف ضدها

دولة المؤسسات رغبة الاكثريه ..من يقف ضدها

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
عدد المشاهدات : 252
دولة المؤسسات رغبة الاكثريه ..من يقف ضدها

صادق الغرابي


الدول التي تعتمد باداراتها على حكم المؤسسات لا سلطة الحكم ...يكون الجانب الدبلوماسي هو الطريق الوحيد للزيارات بوفود رسميه وتبادل الاراء ونقل وجهات النظر وعقد الاتفاقات . وغيرها تعتبر زيارات شخصيه تحمل طابع اما ودي او ثقافي او تجاري بعيدا عن التزامات الدوله .والا اصبحت فوضى عارمه يسوق لها اصحاب الاقلام المأجوره ...
سيكون المدح والذم لهذه التصرفات على قيمة المال المدفوع وجهة الانتماء ..فترى اتباع هذا يمدحون واتباع ذلك يذمون ..في غياب واضح لدور الدوله ..نريد دولة مؤسسات ..سئمنا من دولة الاشخاص التي مزقت البلد ..ومزقتنا كشعب ..حتى اصبح المجرم سيد القوم والشريف متسول...ان الجانب الفوضوي تحت شعار الديمقراطيه وحرية الرأي اصبح عبأ يثقل كاهل الدوله والشعب ...الى متى يبقى هذا الوطن يعيش بازمات مفتعله ..تسوقها الاحزاب وقت ما تشاء ووفق مناهج زمنيه مدروسه ..تشغل به الشارع ..الا يكفي ما بالشعب من اذى ...انصفوا هذا البلد الذي اعزكم بعد ما كنتم اذلاء متسكعون في شوارع دول العالم ت
 عتاشون على اعانات الرعايه الاجتماعيه ....تقفون بالدور مع المتسولين لكي تأخذوا نصيبكم ..والان تلعبون بمقدرات شعب ..ووطن ....
الا تبت يدا أبى لهب وتب

إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس
  • إرسل إلى صديق إرسل إلى صديق
  • نسخة صالحة للطباعة نسخة صالحة للطباعة
  • نسخة نصية نسخة نصية

كلماته الدلالية:

لا توجد كلمات دلالية لهذا المقال

قيّم هذا المقال

0